(6) هل يستطيع الله أن يتجسد ؟

| الجمعة, 13 مايو 2016 |

(6) هل يستطيع الله أن يتجسد ؟

" عظيم هو سر التقوى الله ظهر فى الجسد" (1 تيموثاوس 3 : 16 ) .
"كل روح يعترف بيسوع المسيح أنه جاء فى الجسد فهو من الله : (1 يوحنا 4 : 2 ).
"لأنه قد دخل الى العالم مضلون كثيرون لا يعترفون بيسوع المسيح آتيا فى الجسد"
( 2 يوحنا 7 ).
وأما هذه فقد كتبت لتؤمنوا أن يسوع هو المسيح ابن الله ولكى تكون لكم إذا آمنتم حياة بآسمه"
(يوحنا 20 : 21 ).
"والكلمة صار جسدا وحلّ بيننا" (يوحنا 1 : 14 ).
"لذلك عند دخوله الى العالم يقول ذبيحة وقربانا لم ترد ولكن هيأت لى جسدا"
(عبرانيين 10 :5 ).
"فإنه فيه يحل كل ملء اللاهوت جسديا " (كولوسى 2 : 9 ).

هذه بعض آيات الوحى المقدس التى تتكلم عن تجسد الله أو ظهوره فى الجسد وهى المرحلة النهائىة من مراحل إعلان الله ذاته للبشر.
فقد أعلن الله نفسه للإنسان فى الخليقة وفى الضمير الإنسانى ,ثم عن طريق الرسل والأنبياء ,وأخيرا اكتمل الإعلان الإلهى بالتجسد ولهذا نقرأ فى غرة الرسالة الى العبرانيين :
"الله بعدما كلم الآباء بالأنبياء قديما بأنواع وطرق كثيرة كلمنا فى هذه الأيام الأخيرة فى ابنه"
(عبرانيين 1 : 1 ).
لقد جاء الإبن ليعلن بوضوح عن مكنونات قلب الله نحو الإنسان.
"الله لم يره أحد قط ,الإبن الوحيد الذى هو فى حضن الآب هو خبر" (يوحنا 1 : 18 ).
هل هذا يصعب على الله ؟ حاشا .. فالوحى المقدس يقول :
"هل يستحيل على الرب شئ " (تكوين 18 : 14 ).
"قد علمت أنك تستطيع كل شئ ولا يعثر عليك أمر " (أيوب 42 : 2 ).
ولكن يقول قائل ان التجسد يضع الله فى حيز المحدودية وهذا يتعارض مع لامحدوديته ويجعله فى حالة الضعف وهذا يتعارض مع قدرته الفائقة .
وللرد نقول ان التجسد لا يعنى أن الله انتقص منه شئ ,فالله كلى الوجود والقدرة ,ولا يحده جسد انسان ,ولكن التجسد هو اتحاد الأقنوم الإبن بجسد بشرى أعطى له من العذراء مريم ,بدون تدخل رجل, ولهذا قال الملاك جبرائيل لها :
"الروح القدس يحل عليك وقوة العلى تظللك فلذلك أيضا القدوس المولود منك يدعى ابن الله"
(لوقا 1 : 35 ).
المسيح اذن هو الله الظاهر فى الجسد ,الله العظيم الذى" أخلى نفسه (من كل مجد ) آخذا صورة عبد, صائرا فى شبه الناس ,واذ وجد فى الهيئة كإنسان, وضع نفسه, وأطاع حتى الموت, موت الصليب"
(فيلبى 2 : 7 ,8 ).
هل يستحيل على العظيم أن يتضع ؟!
دعنى اسألك سؤالا مشابها .هل يستطيع وزير الداخلية أن يلبس كوفية وطاقية ويحمل بندقية ويصير غفيرا حتى يتفقد أحوال غفرائه ؟ طبعا انت توافقنى أن هذا ممكن .
دعنى أسألك سؤالا آخر.. هل يستطيع الغفير أن يخلع الكوفية والطاقية ويلقى بالبندقية ,ويرتدى ملابس وزير الداخلية ويدير الوزارة ؟
طبعا انت توافقنى أن هذا غير ممكن .. العظيم يمكنه أن يتضع وهذا لايعيبه فى شئ , ولا يقلل من قيمته.
إن الله ليس بمتكبر لأن الكبرياء من الصفات الزميمة التى يتنزه الله عنها .
أعطيك مثالا آخر من الحياة :
معظم الآباء انحنوا على الأرض وأركبوا أطفالهم الصغار على ظهورهم , بدافع من المحبة ودون أن ينتقص هذا من قدرهم .
ما أريد أن أقوله هو أن تجسد الله ودخوله حيز الزمان والمكان لا يقلل على الإطلاق من عظمته .
وقد تجلى تميز هذا التجسد فى مظاهر عدة منها :
1 - دخول المسيح الى العالم بصورة معجزية .
2 - سلطان المسيح على غفران الخطايا .
3 - قبول المسيح للسجود له.
4 - سلطان المسيح على المرض والموت .
5 - سلطان المسيح على البحر والريح .
6 - سلطان المسيح على الشياطين .
7 - حياة المسيح المنزهة عن الخطية .
8 - تعاليم المسيح الفريدة .
9 - إقامة المسيح نفسه من الموت .
10- خروج المسيح من العالم بالصعود الى السماء .

هذا ما نقرأه فى الكتاب المقدس ,ولكن ماذا عن القرآن والحديث الصحيح ؟
هذا ما سوف نوجه اليه عنايتنا فى السطور التالية لكي نلفت نظر القارئ الكريم الى موقف الإسلام الواضح من تجسد الله بالدليل والبرهان من آيات القرآن نفسه والصحيح البخارى وصحيح مسلم.
1- لله عرشا يستوى عليه فوق الماء تحمله ثمانية ملائكة
"إن ربكم الله الذى خلق السموات والأرض فى ستة أيام ثم استوى على العرش يدبر الأمر" . يونس3
"وترى الملائكة حافين من حول العرش يسبحون بحمد ربهم " الزمر 75
"وهو الذى خلق السموات والأرض فى ستة أيام وكان عرشه على الماء..." هود 7.
" ويحمل عرش ربك فوقهم يومئذ ثمانية "69 : 17 .
2- الله يكشف عن ساقه
"يوم يكشف عن ساق ويدعون الى السجود فلا يستطيعون " القلم 42

( بحسب ما جاء فى تفسيرى أبن كثير والزمخشرى) .
لضيق المجال هنا سوف نعطى عناوين لبعض الأحاديث التى وردت فى صحيح البخارى وصحيح مسلم مع ذكر الكتاب والباب , وعلى القارئ الكريم الرجوع اليها فى المصدرين المذكورين :

1- الله له قدم ويضعها فى جهنم .
صحيح البخارى – كتاب التوحيد – باب قول الله تعالى وهو العزيز الحكيم- سبحان ربك رب العزة بما يصنفون – ولله العزة ورسوله .
2- لله يدين( يمين وشمال)
صحيح مسلم – كتاب صفة القيامة والجنّة والنار
3- الله ينزل الى السماء الدنيا كل ليلة حين يبقى ثلث الليل الأخير
صحيح مسلم – كتاب صلاة المسافرين ونصرها – باب الترغيب فى الدعاء والذكر فى آخر الليل والإجابة فيه.
4- الله يضع رداء على وجهه فى الجنة
صحيح البخاري – كتاب التوحيد . باب قول الله تعالى وجوه يومئذ ناضرة الى ربها ناظرة
5- الله ليس أعور
صحيح البخارى – كتاب التوحيد . باب قول الله تعالى ولتصنع على عينى
6- الله يكشف عن وجهه ويرى المسلمين وجهه الحقيقى
صحيح مسلم – كتاب الإيمان – باب اثبات رؤية المؤمنين فى الآخرة ربهم سبحانه وتعالى
7- الله يشم رائحة فم الصائم
صحيح البخارى – كتاب اللباس – باب ما يذكر فى المسك .
صحيح مسلم – كتاب الصيام – باب فضل الصيام .

إننا ندعو القارئ الكريم الى التحقق من تفاسير الآيات القرآنية والأحاديث النبوية السابق ذكرها ,حتى يتأكد من موقف الإسلام من تجسد الله .
نرجع ونقول ,إن تجسد الله فى هيئة إنسان ليس بالأمر العسيرعليه اذا أراده هو , وهو لا يقلل من شأنه بل على العكس فهو يفصح عن عظيم حبه ونعمته نحو الإنسان الذى هو أعظم خلائقه.
وفى هذا يقول الوحى المقدس :
"شاء فولدنا بكلمة الحق لكى نكون باكورة من خلائقه" (يعقوب 1 : 18 ).
إن كل منا على استعداد أن يموت من أجل أبنائه ,فلماذا نستكثر على الله أن يتجسد لكى يفدى أبنائه أيضا ؟!.
" ليس لأحد حب أعظم من هذا أن يضع أحد نفسه من أجل أحبائه" (يوحنا 15 : 13 ).


Can God Incarnate ?

“And the Word became flesh and dwelt among us ..” John 1:14.
“Great indeed, we confess , is the mystery of godliness : He was manifested in the flesh ...” 1 Timothy 3:16 .
“Consequently, when Christ came into the world, he said :
Sacrifices and offerings you have not desired, but a body you prepared for me ...”. Hebrews 10:5 .
“ for in him the full fullness of deity dwells bodily,..”
Colossians 2: 9 .
“Every spirit that confesses that Jesus Christ has come in the flesh is from God..”. 1 John 4:2 .
“For many deceivers have gone out into the world , those who do not confess the coming of Jesus Christ in the flesh ..”
2 John 7 .
The above are few verses of the New Testament demonstrating the incarnation of God or his manifestation in the flesh .

God has revealed himself to mankind in many ways :
1- In creation
2- In human conscious
3- Through prophets and messengers

“Long ago, at many times and in many ways , God spoke to our fathers by the prophets , but in these last days he has spoken to us by his Son..”. Hebrews 1:1
That was the ultimate revelation :the incarnation .
The Son came to reveal what God has in his heart toward mankind.
“No one has ever seen God; the only Son who is at the Father’s side , he has made him known “ John 1: 18 .
Is this too hard for God to do ?!!!

“Is anything too hard for the Lord?! .. “ Genesis 18:14 .
“I know that you can do all things, and that no purpose of yours can be thwarted “ . Job 42:2 .

One might claim that the incarnation limits God who is unlimited by nature .
The answer is that there was no “subtraction of Deity” in the incarnation but rather “the addition” of humanity.
In the incarnation God didn’t stop to be God.
The person of the Son in the triune God became in unity with a human flesh through the version birth .
“ And the angel answered her , “ the Holy Spirit will come upon you, and the power of the Most High will overshadow you; therefore the child to be born will be called holy; the Son of God” . Luke 1:35 .
Christ , then is God manifested in the flesh .
“ who , though he was in the form of God, did not count equality with God a thing to be grasped , but emptied himself, by taking the form of a servant ...” Philippians 2: 6 .
Is it too difficult for the great to humble himself ?!

Have you ever knelled down on the ground and let your little child ride on your back ? Didn’t you do that out of love for him or her ?
God’s incarnation in the person of Christ was an ultimate act of love.
Here are some of the unique demonstrations of the incarnation :
1- The miraculous conception.
2- Christ’s authority to forgive sins.
3- Christ’s acceptance of worship
4- Christ ability to create eyes to person who was born blind.
5- Christ ability to restore the rotten corpse of the dead Lasarus .
6- Christ’s sinless life
7- The highest moral standard of Christ’s teachings
8- Raising Himself from the dead

9- The miraculous resurrection and ascension .

This is the clear testimony of the Word of God.

What about the Qur’an and the authentic Hadiths ?
Qur'an
1-“Verily your Lord is Allah , who created the heavens and the earth in six days , then He established Himself on the Throne regulating and governing all things ..” Yunus 10:3 .
“And thou wilt see the angels surrounding the Throne on all sides, singing glory and praise to their Lord..” .
Al Zumar 39:60
“He it is Who created the heavens and the earth in six days and his throne was over the waters ...”. Hud 11:7 .
“And the angels will be on its sides, and eight will, that day,
bear the throne ..” al Haqqah 69:17 .

We conclude from the above that Allah established Himself on a throne that is:
1- surrounded by angels from all sides
2- bearred by eight angels
3- on water
Since water is limited and the number “eight” is limited then the obvious conclusion is that the throne is limited .
And since Allah established himself on a limited throne; that
clearly confines Him to a limited form .
2-“The day that the shin shall be laid bare..” Al Qalam 68:42 .
According to Ibn Kathir and Al-Zamakhshari commentaries
on the Qur’an , the “shin” is that of Allah .

Hadith

As a sample, we chose the following 5 hadiths from volume 9 of the Book of Tauhid) from Sahih Al- Bukhari which is considered the most authenticated book after the Qur’an for Suni Muslims :

1- Allah puts his foot in the hell fire.
2- Allah is not one-eyed .
3- Allah holds the trees on a finger, and the heavens on
a finger, and the mountains on a finger and all the creation on a finger .
4- Allah will uncover his shin to believers.
5- There will be nothing that prevents the people from seeing their Lord except the cover of Majesty over his face in the paradise of Eden .

We encourage every truth seeker to check out the authenticity of the above hadiths and read them in their
entirety to discover for himself that there is no figurative
language here .

Conclusion

God’s incarnation in the person of Christ was not impossible
for God to do . It was His ultimate expression of love toward
mankind .
If you and I are willing to give up our lives for our sons and daughters , why would we consider it unbelievable for God
to incarnate in the person of Christ to redeem His sons and daughters ?!

اترك تعليقا

تأكد من إدخال جميع المعلومات المطلوبة، والتي تحمل علامة النجمة (*).